أعلنت اليوم “إكزا جريد”، وهي المزود الرائد لمنتجات التخزين الثانوي الفائق التلاقي (إتش سي إس إٍس) للنسخ الاحتياطي مع إزالة ازدواجيّة البيانات، أنّ شركة التحليلات المستقلّة “دي سي آي جي” قامت مرّة جديدة بتصنيف تجهيز النسخ الاحتياطي القائم على الأقراص من “إكزا جريد” ضمن أفضل فئة من التجهيزات “الموصى بها” في ” دليل الشاري لعام 2018 الذي صدر مؤخراً حول التجهيزات التي تستهدف النسخ الاحتياطي لإزالة الازدواجية. ويقوم هذا الكيان البحثي بمساعدة المؤسسات على موافقة أعمالهم ومتطلباتهم التقنيّة للنسخ الاحتياطي القائم على الأقراص مع أفضل المنتجات المتوافرة حاليّاً.
وقال بيل أندروز، الرئيس التنفيذي لشركة “إكزا جريد”، في هذا السياق: “إنّه العام الرابع على التوالي الذي تحصل خلاله ’إكزا جريد‘ على أفضل المواقع ضمن دليل الشراة من ’دي سي آي جي‘، ما يستمرّ بتأكيد قدرة بنية منتجنا المتميّز، والسرعة والموثوقيّة التي يقدمها. ونشعر بفخرٍ كبير تجاه هذا التميّز المستمرّ”.
ووجد محلّلو “دي سي آي جي” أنّ بنية “إكزا جريد” الفريدة، التي تدمج وجهة إنزال وتجهيزات كاملة ضمن نظام موسّع واحد، تميّز حلّها عن حلول منافسيها. وعلّق جيروم ويندت، الرئيس والمحلّل الرئيسي لدى “دي سي آي جي”، قائلاً: “تحتاج المؤسسات إلى تجهيزات أكثر سرعة وقابليّة للتطوير وسهولة للإدارة تتوجه إلى النسخ الاحتياطي لإزالة الازدواجية، وتقوم أيضاً بتسريع التعافي أكثر من أيّ وقتٍ مضى. وتمّ تصنيف ’إي إكس 40000 إي‘ و’إي إكس 32000‘ من ’إكزا جريد‘ كتجهيزات ’موصى بها‘ ضمن دليل الشاري من ’دي سي آي جي‘ لعام 2018 حول التجهيزات التي تستهدف النسخ الاحتياطي لإزالة الازدواجية، فهما يلبيان هذه المتطلبات. وتقوم حلول ’إكزا جريد‘ بمنح المؤسسات الخصائص اللازمة لتلبية وتخطي متطلبات النسخ الاحتياطي والتعافي مع تأمين قابليّة التطوّر والبساطة المتوقعَين”.
وبيّن التقرير أنّ كلّ من بنية “إكزا جريد” الموسّعة، ووجهة الإنزال الفريدة، والتحسينات الافتراضيّة المستمرّة، ونشر الاستعمال السلس، ساعد تجهيزَي “إي إكس 40000 إي” و”إي إكس 32000″ في الحصول على أفضل تصنيف من التجهيزات “الموصى بها”. وتُعدّ “إكزا جريد”، مع تخزينها الموسّع للنسخ الاحتياطي ووجهة إنزالها الفريدة، أسرع ثلاث مرّات من ناحية العمل وأكثر 20 مرّة من ناحية التعافي وتشغيل الآلة الافتراضيّة بالمقارنة مع أقرب منافس لها. وبالإضافة إلى ذلك، تشكّل “إكزا جريد” الحلّ الوحيد الذي يمنح نافذة نسخ احتياطي بطول ثابت مع نموّ عدد البيانات. ومع “إكزا جريد”، تتمتّع تقنيّة المعلومات بأسرع عمليّات النسخ الاحتياطي، والتعافي، وتشغيل الآلة الافتراضية؛ ونافذة للنسخ الاحتياطي بطول ثابت؛ والقدرة على نقل الأنظمة بسهولة ليشتروا ببساطة ما يحتاجونه عندما يحتاجونه، بأدنى تكلفة مدفوعة مسبقاً ومع مرور الوقت. وتقوم “إكزا جريد” بإلغاء التحديثات الجذريّة وإهمال المنتجات.
ويساهم دليل الشاري من “دي سي آي جي” لعام 2018 حول التجهيزات التي تستهدف النسخ الاحتياطي لإزالة الازدواجية في تقليل الوقت والتكلفة في عمليّة اختيار المنتجات عبر السماح للشراة المحتملين بالتحديد السريع لمجموعة المنتجات التي تلبي حاجاتهم الخاصّة. ويصبح الشراة المحتملين قادرين بالتالي على تركيز طاقاتهم لتقييم المنتجات والتحرّك بسرعة أكبر لشراء أفضل حلّ لهم.