أعلنت شركة ال جي للالكترونيات عن إطلاق تشكيلة جديدة من التلفزيونات فائقة الوضوح في السوق السعودي. وفضلاً عن تركيزها على النمو المستمر لتلفزيونات OLED في عام 2017، عملت شركة إل جي على وضع معايير أعلى في قطاع التلفزيون عالي الوضوح ، وتوسيع حجم مبيعاتها بأكثر من 70 % . ولتحقيق ذلك، قامت شركة إل جي باستثمارات لتطوير تقنيات LCD جديدة مثل شاشة Nano Cell™ المتقدمة التي تقدم الصور الأكثر واقعية وتجربة المشاهدة المدهشة.
كما أوضحالمديرالعام لشركةإل جي إدي جون أهمية هذه التقنية الجديدة قائلا:” تقنية الخلية النانوية تعد مناسبة لأجهزة التلفزيون الكبيرة عالية الدقة، ولهذا تُظهر أجهزة Super UHD خاصتها ألواناً متناسقة بزوايا مشاهدة واسعة لا تبدو ألوانها مختلفة عملياً بين المشاهدين الذين يجلسون مباشرة أمام الشاشة، وأولئك الذين ينظرون إلى الشاشة من زاوية 60 درجة”.
من جهته أوضح السيد بلال الشنقيطي مديرالتسويق في شركة ال جي السعودية قائلا:”إن شاشات الخلية النانوية توفر مزاياها التقنية باستخدام جزيئات موحدة المقاس يبلغ قطر الواحدة منها نانومتر واحد تقريباً تظهر ألواناً أكثر حدّة ودقة بحيث تمكن المشاهد من الرؤية عبر زوايا أوسع بالمقارنة مع التقنيات الأخرى المستخدمة في الأجهزة العادية حتى تلك التي تعتمد على شاشات تقنية Quantum dotوالتيتحتويعلى 10 إلى 50 ذرةفيالقطرالواحد”.
وفيإطارالترفيهالمنزلي،تماختيارتلفزيونOLEDالرائدمنإلجيمنقبلخبراءالعرضكـ “أفضلتلفزيون” بينجميعأجهزةالتلفزيونالمتوفرةفيالسوق،حيث يتضمنإضاءةالاستوديو / المسرحالمنزلي،وأداءالغرفةالمشرقة،وأدواتالبثالمباشرعلىسبيلالمثال (نيتفليكس).وقدأُشيدبتلفزيونإلجيOLEDمنقبلتقاريرالمستهلكالعالميةالمعروفة،باختيارهكأفضلتلفزيزنلتقديمهجودةللصورةلامثيللهاوأداءصوتيممتاز،وبالتاليتماختيارهبأنه “أفضلتلفزيونيمكنكشراؤه”.
وتتوفركلتلفزيوناتOLEDوSUPER UHDمنالجيعلىتقنيةActive HDR،التيتقدمجودةتباينأكثروضوحاًبينالألوانفيمحتوياتHDR. يسمحActive HDRلتلفزيوناتالجيمعالجةالصورة،مشهداًبمشهد،مايسمحبتوليدبياناتديناميكيةعلىكلمشهدمنمشاهدالفيديو،المستخدمةفيمابعدلتحسينعرضالصورةعلىهذاالأساس. فضلاًعنذلك،تدعمتلفزيوناتOLEDوSUPER UHDمن “الجي” العديدمنصيغHDR،منبينهاDolby VisionTM،HDR10وتكنولوجياالبث (Hybrid Log Gamma). كماانالجيتخططلدعمصيغةHDRالمتقدمةمنتيكنيكولور،ودعمالبيانات.
كماأنتلفزيونLG SIGNATURE OLED TV W – يناسبجودةالصورةفيشاشاتبلاكالرائدةمنتلفزيوناتالجيOLEDوالتدرجاللونيالموسعمعتقنيةفريدةمننوعها “صورعلىالزجاج” لتصميمنحيفمذهل،وقياسلميسبقلهمثيلمنقبل 2.57 متررقيق.
معيارجديدلتلفزيونLEDبتقنيةNano Cell™ المتطورةللألوانالغنيةوالدقيقةمعزاويةتأثيرالألوانمنخلالتقنيةbillion rich colorsدقةألوانممتازةبفضلجزيئاتالنانو التي تظهر ألواناًمقنعةهي الأقرب الى الواقع منخلالمليارلونغني، للحصول علىتجربةمشاهدةمثاليةمنأيزاوية. تعملتقنيةNano Cell™ علىتعزيزتناسقاللونخارجالمحوروالحدمنالقلقبشأنتشوهاللونبسببزاويةالمشاهدة.
وتحقق تقنيةخلايا النانو Nano Cellالجديدة نتائج باهرة جداً من خلال إمتصاص موجات الضوء الفائضة، وتعزيز نقاء الألوان المعروضة على الشاشة. وهذه القدرات في إستيعاب الضوء تسمح لشاشات LCD الجديدة من شركة LG بتصفية الألوان بطريقة مميزة مع توفير دقة أكبر بكثير، مما يجعل كل لون يظهر بالشكل المقصود به من قبل الشركة المنتجة للمحتوى.وهكذا تقلل تقنية الخلية النانوية بصورة كبيرة من ظاهرة تلاشي اللون وعدم استقرار الصورة وغيرها من مشكلات تدهور مستوى الألوان. وتقلل تقنية الخلية النانوية أيضاً من توهج الضوء على الشاشة لتستمر في إظهار الصورة بجودة عالية حتى عندما يحيط بالشاشة إضاءة عالية الشدة.
تجدر الاشارة إلى إنالعديدمنشركاتالتلفزيون قد واجهتقضايا “التدفقاللوني”،منبينأمورأخرى. كما أنالحرارةتشوهطبقةالنقطة،بسبب مستوياتالسطوعالتيتتراوحمابين 1500 – 2000 نيتسوالتيتولدحتماالكثيرمنالحرارةمنالجهةالخلفية. لذلك تمتإضافةالمعدنلتعويضالضعففيأجهزةالتلفزيون، وحمايتهمنالحرارةوالرطوبة. ومعذلككانمنالصعبالتأكدمماإذاكانسيحسناللون. وقد جاءت تقنية النانو الجديدة من ال جي لتعمل على امتصاص فائضموجاتالضوء ،وتحسينالتدرجاللوني.كماانموادخليةالنانوتعلقمباشرةباللوحة،ممايقللانعكاساتالضوءالمحيطبالهيكلويسمحللشاشةفيأنتظهرأكثرقتامةعندالحاجة.